آخر الأخبارمقالات

صلاح الكامل يكتب … تجمع المقاولين ولجنة ازالة التمكين .. ماذا هناك ؟!

الخرطوم : السودان نيوز

● ظل قطاع المقاولين السودانيين عبر تاريخه الطويل عمودا فقريا لاقتصاد البلاد وعمرانها وتنميتها وساهم بسهم كبير ودفع وافر ورفد واسع بإيجاد فرص توظيف وعمالة لصالح المواطن السوداني مما شكل ظرف معيشي مناسب لكثير من الاسر السودانية، اضافة لعمله الاساس في اشادة المرافق وصيانتها، لذا تجد التفاعل معه والاهتمام به من قبل شريحة واسعة من المواطنين.

 

●مثل اتحاد المقاولين السودانيين في النظام البائد حالة مفروزة بلحاظ تفرد عضويته العريضه وخصوصيتها وقد سعي النظام المخلوع لتجييره لصالح حزبه الا ان العناصر الصادقه من قيادات قطاع المقاولين السودانيين ظلت تعارض وتنافح وتكافح ممارسات النظام البائد حتي حلت علي البلاد ثورة ديسمبر المجيدة والتي رفعت شعار “حرية، سلام وعدالة” عاليا ودعت بالصوت العالي لازالة تمكين النظام البائد واكدت بشكل واضح علي إعتمال الشفافية في الممارسة السياسية وهنا تحديدا برز الدور الثوري الكبير الذي ادائه تجمع المقاولين بعضويته المنتشرة في طول البلاد وعرضها بجانب القوي الثورية في دعم ثورة ديسمبر المجيدة ومازال التجمع يدعم الحكومة الانتقالية ولجنة التمكين لتحقيق المبادي الثورية بصدق وشفافيه وفق توجهات ثورية لا تقبل الزيق والعوج..وقد نشط تجمع المقاولين السودانيين في ظل احداثيات الثورة ولم يكن الملتقي التفاكري للمقاولين الذي جاء تحت عنوان (دور المقاول في نمو الاقتصاد السوداني) والذي احتضنته قاعة البروف دفع الله الترابي بكلية الهندسة جامعة الخرطوم في خلال زخم العام الثوري (٧/١٢/٢٠١٩م) ليس هو النشاط الاواحد والاخير – رغم اهميته – لتجمع المقاولين فقد حفلت مسيرته بدفع ثوري جاد وهادف.

 

● ينتظم هذه الايام تجمع المقاولين حراكا واسعا يعتمل الشوري والممارسة الجادة عبر مذكرات قدمت وتقدم للجهات المعنيه (المجلس السيادي ومجلس الوزراء ولجنة ازالة تمكين ال٣٠ من يونيو ومسجل تنظيمات العمل) تنتقد هذه المذكرات تكوين لجنة تسير الاتحاد الحالية والتي قد جاءت بعد لجنة سابقة قبلت من التجمع علي مضض- وفق راي واسع من العضوية ويعلون صوتهم معتقدين:

(ان الآلية التى تم بها تكوين لجنة تسير الغرف التجارية و التى تضم اتحاد المقاولين  (الغرفة  القومية للمقاولين ) ستفرز مسخا مشوها لا يلبى مطالب الثورة نتيجة لممارسة التمكين السياسى لبعض الاقليات الحزبية ،

واردف مصدر من تجمع المقاولين : انه قد (اخبرتهم) الاسافير! بحل و اعادة تكوين لجنة تسيرية جديدة فى شكل صارخ لتمكين (جديد) مشتملا على مكونات حزبية لا تمثل القطاع ..

تجمع المقاولين يعتبر هذا المسلك الذى ابتعد عن القانونية فى شكله و مضمونه خيانة للثورة والاهداف التي استشهد من أجلها العشرات من ابناء وبنات الشعب السوداني..

وفي ذات الاتجاه والسياق ينادي تجمع المقاولين السودانيين  بالاسراع لتحقيق استقلالية الاتحاد ووضعه فى مكانه الطبيعى خارج مظلة اتحاد الغرف التجارية اسوة باتحادات المقاولين العالمية.

 

● تشمل مذكرات تجمع المقاولين السودانيين مواضيع ياتي في صدارتها موضوع تكوين لجان تسير اتحاد اصحاب العمل والغرف التجارية وهنا يؤكد التجمع علي دعمه الكامل للجنة التمكين لتعمل من اجل تحقيق اهداف ثورة ديسمبر المجيدة.. يطالب تجمع المقاولين بانجاز ازالة التمكين ومراجعة القوانين واللوائح ويطالب بفتح ملف التجاوزات الماليه وينتقد قفل ملف برج اتحاد الغرف التجارية!، في حين يدين تجمع المقاولين استغلال الكيان لخدمة اغراض واجندة خاصة ويطالب بحل لجنة التسير الحالية وتعيين لجنة تمهيدية لقيام الانتخابات بتوافق عضوية الغرفة، كما ان الطلب الهام والبارز لتجمع المقاولين هو فصل المقاولين من الغرف التجارية وقيام (اتحادهم).

 

● يفتح هذا الذي سبق ذكره الباب واسعا جهة تشكل حراك قوي للمقاولين السودانين في مقبل الايام يشى بانتظام امرهم وتصويب مسيرهم الثوري ولم شملهم عبر الوصول لقيام اتحاد ديمقراطي .

 

*منقول من صحيفة الانتباهة الصادره اليوم الجمعه٩ أبريل٢٠٢١م صفحة ١٠*

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
u7M8sXy5