آخر الأخبارمقالات

عمر الحبر يوسف يكتب : الناس كلهم قالوا كد ا!!

الخرطوم : السودان نيوز

الخرطوم : السودان نيوز

 

 

من سخافات بعض الصحف عندنا قديماً أنها كانت تجعل عناوين على شاكلة ( لا تقرأ هذا الخبر )!! ليقرأ الناس الخبر على طريقة أن (الممنوع مرغوب)!!
عهدي بالعقلاء من الناس أنهم بالفعل كانوا ينصرفون عن قراءة الخبر فهم أكبر من أن يجذبهم لقراءته هذا الأسلوب الرخيص!!
بالطبع أتفه من هذا الأسلوب وأرخص عبارة : (للرجال فقط) أو (للنساء فقط) في صحيفة أو مجلة يقرأها الرجال والنساء جميعاً لكنه التشويق الرذيل!!

الآن الأسلوب الجديد على الوسائط هو عنوان (سري للغاية)!! ولا بأس معها من علامات حمراء معها …. وهذا السري للغاية الذي يصل كل أحد لا يعطيك خبراً فقط بل يصف لك مشاهد وانفعالات في جلسة خاصة جمعت (حمدوك بالبرهان مثلا ) هذا ابتسم وهذا رد في هدوء وهذا ألجمته المفاجأة …الخ وهذا كله قد يجد مَنْ يُصدِّقه من الناس من دون أن يسأل هذا المصدِّق الساذج نفسه مَنْ كاتب هذا الكلام وكيف اطلع على هذه الأسرار ؟؟

على أيام سخافة أن شيخ عبد الحي يوسف أفتى البشير بقتل ثلث السودانيين قابلت أحد الساذجين صدّق هذه السخافة… و من حَماسِته في تصديقها أنه (أقسم بالله) أنها صحيحة .. قلت له من أين لك أن تقسم بالله في أمر كهذا ؟؟ هل كنت تجلس مع البشير مثلا ودخل عليكم شيخ عبد الحي يوسف وأفتى جليسك ذلك بهذه السخافة ؟؟ قال لي : (لا )
قلت له : هل شاهدت فيديو مثلا يظهر فيه شيخ عبد الحي وهو يفتي بتلك السخافة البشير ؟؟ قال لي : ( لا )
قلت له : طيب هل سمعت في هذا مجرد تسجيل صوتي؟؟
قال لي : (لا) .
قلت له : كيف تُقسم على صحة هذه السخافة إذن ؟؟
كان رده في هذه المرة أسخف من سخافته التي صدّقها : ( الناس كلهم قالوا كدا ) !!

لحظتَها ( تأمَّلتُ في وجهه وتألَّمتُ لحالِ الأمّة) أو كما قال شيخنا محمد الغزالي رحمه الله في حالٍ مُشابِه!!

*#ضد_السخف*

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
u7M8sXy5