آخر الأخبارمقالات

صلاح الكامل يكتب : الزراعة في النيل الابيض .. ماذا هناك ؟!

الخرطوم : السودان نيوز

● تعد النيل الابيض ولاية زراعية بإمتياز، بالنظر لكون الزراعة هناك منظومة متكاملة تضم بالاضافة لمردودات الزراعة، الصناعات التحولية والثروه الحيوانية وينتظر انسان الولايه خاصة والبلاد عامة في المقام الاول دعم الدوله والمنظمات الراعية والصناديق المانحة لتقوم الزراعة بدورها الرائد في معاش ومعاد الناس.. حكومة الولاية في جل فتراتها تسعي للدخول علي هذا القطاع بنية اصلاحه وتنميته وهذا ما يفعله في وقت الناس هذا، الوالي المكلف الشاذلي خالد ابراهيم واركان حكومته، اضافة لقيامهم بأعباء كبيرة ومجهودات جمه في ظروف صعبه وحساسة.

● واحده من الحلول الناجعة والفرضيات الناجحة ان تدخل الزراعة هناك باب الاستثمار بشكل واسع، فقد ابتدر هذا الفعل بان قامت شركات استثمار بدور كبير -اختلف الناس حول تفاصيله او اتفقوا – لدعم الزراعة هناك فقد شقت قنوات وتمت كهربة ماكينات وجلبت اسمدة فاعلة وتقاوي صالحة ومبيدات جيدة وتجاوز مدي هذا العمل الخمسة أعوام زمانيا ولم يفتقط في محلية الدويم وام رمته والقطينة فقط جغرافيا بل تمدد ريعه ليبلغ اغلب انحاء الولاية وجل مناحي البلاد..انتجت الارض في الفترة المعنية منتوجا عاليا كما ونوعا، ساهم بشكل فاعل ودور رئيس في دعم المواطن ورفع مستوي معيشة اسر وسد فجوة الانتاج وايجاد مظان لعمالة كبيرة، مما يعد نهوضا للمنطقة خاصة والولاية عامة والسودان كذلك.

● العروة الصيفية التي ذهبت في النيل الابيض بخيرها وشرها اصابت هذه الشركات ببعض ضرر وحتي يتدارك ذلك في (اختها القادمة) الشتوية، التئم في بحر الاسبوع الجاري أجتماعا نوعيا بالقصر الجمهوري استضافته د.سلمي عبدالجبار المبارك موسي عضو مجلس السيادة الانتقالي (ممثلة الوسط في المجلس) بمكتبها، جمع سيادتها ووفد من مزارعي ولاية النيل الابيض برئاسة الناظر هباني يوسف هباني ناظر الحسانية والحسنات وقبائل شمال النيل الابيض والعمده الهادي بشير بله والعمده بابكر عثمان الزين ومهدي رحمه النور واحمد محمد زين الضواها وعبدالله محمد عبدالله وعبدالفاضل احمد عيسي، اضافة لكاتب هذه السطور، وقد تلمس الاجتماع مشكلات الزراعة والصعوبات الآنية التي تواجهها وتتمثل في المطلوبية الملحة لاعلان السعر التركيزي للقمح حتي يتجنب المستثمر والمزارع علي حد سواء الخسارة و حاجة هذه العروة الماسه التي قوامها القمح للسماد بلحاظ عدم وجود سماد (اليوريا) مما يشكل خطرا محدقا علي الانتاج إلم يجلب خلال عشرة ايام وعندما نتحدث عن الزراعة هنا نعني الولاية بالعموم وبالخصوص عدد(١٧٣) مشورعا في اكثر من نصف مليون فدان مزروع منها (٤٨) ألف فدان قمحا..وقد سلم الوفد د.سلمي مذكرة ضافية لغاية الاصلاح الزراعي بالنيل الابيض بالعموم والدويم بالخصوص ومعالجة مواقع الخلل وسد الاحتياجات .. أمنت د.سلمي عبدالجبار عضو مجلس السيادة الانتقالي علي مطالب الزراعة والمزارع في النيل الابيض وصرحت بانهم في المجلس ماضون في اتجاه دعم الزراعة وأكدت انه قد تمت مشاورات مع الوزارات المعنية لاعلان السعر التركيزي للقمح في وقت مناسب والتعجيل بجلب سماد اليوريا .

● يظهر للعيان المجهود الحميد الذي يبذله مكتب دكتور سلمي عبدالجبار عضو السيادي الانتقالي – رغم قصر مدة التكليف- فقد طافوا بالوسط وتلمسوا مواضع الحاجه ومظان الخدمة في جل نواحي الوسط ومناحيه واخذ النيل الابيض سهما كبيرا من مجهودهم والذي ينتظر د.سلمي ان تفعله، فقد تمت زيارات من قبل منسوبي مكتبها لعدد كبير من المرافق في النيل الابيض من اقصاه الي اقصاه من ودجار النبي الي جوده ومن ابوحليف الي الراوات والعشم ان تقف الدكتوره سلمي عضو السيادي الانتقالي لإنفاذ تصورات دعم المواطن والنهوض بموارده والوقوف علي احتياجاته والتي لا يفتقطها قطاع الزراعة بيد انه يعد عمودها الفقري وموردها الاساسي.

* *نشر في صحيفة الانتباهة الصادره اليوم الجمعه ٢٠٢٢/١/٢١م صفحة٨*

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
u7M8sXy5