آخر الأخبارقضايا وحوادث

الفريق ابراهيم جابر : الوسائل السابقة في مكافحة الارهاب اعتمدت الحلول الامنية والقانونية التي اثبت التجربة انها غير كافية لوحدها لمكافحة ظاهرة الارهاب

الخرطوم : السودان نيوز

– أمتدح الفريق مهندس بحري مستشار إبراهيم جابر عضو مجلس السيادة الانتقالي الجهد الكبير الذي بذله المشاركون في ورشة دور التحصين والمعالجة الفكرية في مكافحة الأرهاب التي نظمها جهاز المخابرات العامة بالتنسيق مع أجهزة الأمن والمخابرات الأفريقية (سيسا) .

وقال لدى مخاطبته الجلسة الختامية لانعقاد الورشة ليس امامنا بعد هذا الجهد الكبير وعصارة الخبرة والمعرفة إلا ان نعتمد مخرجات هذه الورشة ونثمن مساهماتكم القيمة التي وضعت الأسس الراسخة لتحصين الدول والمجتمعات الافريقية من مخاطر الارهاب، مشيرا الى ان محاربة هذه المخاطر ليس باشكالها ولكن اقتلاعها من جذورها باخماد جزوتها في العقول معددا الكثير من المؤشرات التي خرجت بها هذه الورشة اهمها النهج التبادلي والمتكافي للخبرة والتجربة التي اقرته الأوراق الفنية والعلمية.

وقال “الآن يمكن لافريقيا ان تخاطب الدول والمجتمعات الأخرى بخلاصة جهدكم وتقدم نهجا وقائيا متكاملا لوقف الارهاب” .

وأبان ان انعقاد هذه الورشة ونجاحها بمثابة رسالة للمجتمعات من دول القارة الافريقية بانها ليست الصورة النمطية للانسان الذي يأخذ دون عطاء ولكن افريقيا اليوم تهدي العالم طريقا ذكيا لمبادرة مكافحة الارهاب التي طالما ارقت مضاجع الأمنيين.

واضاف قائلا “وستظل هذة الورشة معلم من معالم (السيسا) بوصفها احد ركائز السلام في القارة الافريقية” .

واشار الى ان اختيار السودان مقرا لانعقاد هذه الورشة النوعية هو مؤشر آخر لنجاحها لاسيما وان اختيار السودان في هذا التوقيت ينبني على استباقية دقيقة لما يجري في العالم من تحولات وتوقعات حملتها تحليلات منشورة ترشح بان قارة افريقيا ستكون هي الوجه القادم لتوطين المنظمات الارهابية، مما يؤكد على ثقة السيسا ومتابعتها وتحوطاتها لظاهرة انتشار الارهاب بتدابير استباقية.

ودعا جابر المشاركين في الورشة بنقل التجارب وتوظيف المعارف وتبادل الخبرات وتعزيز التنسيق بين مؤسساتهم من اجل الوصول للغايات الكبرى التي تؤمن وتقود الى تحصين الدول والمجتمعات وتعلي من شأن القارة الافريقية وتؤكد قدرتها على المساهمة في اسعاد البشرية بوسائل مبتكرة.

كما اشار الى ان الوسائل السابقة في مكافحة الارهاب اعتمدت الحلول الامنية والقانونية التي اثبت التجربة انها غير كافية لوحدها لمكافحة ظاهرة الارهاب ونتيجة لذلك ابتكرت الأجهزة الأمنية في افريقيا الوسائل الفكرية لمحاربة فكرة الارهاب في العقول.

وجدد جابر التأكيد على اهتمام السودان بمخرجات هذه الورشة وتشجيعه لجميع السبل المستحدثة لمكافحة ظاهرة الارهاب والتطرف التي ارقت الافراد والمجتمعات والدول.

كما عبر عن شكره وتقديره للمشاركين في الورشة لاستجابتهم للدعوة وقبول المشاركة الفاعلة لانجاحها املا ان يعم السلام والاستقرار ربوع القارة الافريقية ودولها ومجتمعاتها .

#سونا #السودان

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى