آخر الأخباررياضةرياضة عالمية

بسبب العنصرية.. لاعبو فالنسيا يغادرون الملعب لمدة 25 دقيقة

لندن : عربي21

في واقعة نادرا ما تشهدها الملاعب الأوروبية، قرر لاعبو فالنسيا مغادرة ملعب المباراة التي جمعت فريقهم بقادش لحساب الجولة 29 من منافسات الدوري الإسباني لكرة القدم، بسبب مزاعم بتوجيه عبارات عنصرية بحق زميلهم الفرنسي مختار دياكبي.

واتهم دياكبي مدافع فريق فالنسيا، لاعب قادش خوان كالا بتوجيه إهانة عنصرية له خلال مشادة بينهما، بعد نصف ساعة من البداية، وتوقفت المباراة لنحو 25 دقيقة.

 

 

 

 

وبحسب رويترز، فإن فالنسيا علق على الواقعة بالقول:” الفريق قرر استئناف اللعب للدفاع عن شعار النادي، لكنه يدين العنصرية بكل أشكالها”.

 

 

 

 

وأضاف: “كل الدعم لدياكبي. طلب اللاعب الذي تعرض لإساءة عنصرية من زملائه العودة للملعب للقتال مع الفريق. كلنا معك يا مختار”.

 

وطلب مختار دياكبي استبداله، بينما استمر خوان كالا في الملعب بعد استئناف اللقاء.

 

 

ووضع كالا نفسه أصحاب الأرض في المقدمة بهدف مبكر سجله، في الدقيقة 14، ورد المهاجم الفرنسي كيفن غاميرو بهدف التعادل، في الدقيقة 19 من زمن الشوط الأول.

 

واقتنص المدافع الأرجنتيني ماركوس ماورو هدف الفوز لفريق قادش في الوقت القاتل، في الدقيقة 88 من عمر المباراة.

 

ورفع قادش رصيده بعد هذا الفوز إلى 32 نقطة، ويحتل المركز الثالث عشر في ترتيب “الليغا”، مقلصا الفارق إلى هدف واحد بينه وبين فالنسيا صاحب المركز الثاني عشر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
u7M8sXy5